ميثاق الذيابي.. قصة عشق حاج عراقي لمقامات الآذان في الحرم
يونيو 2023,26

منذ أن كان طفلًا تأثر العراقي ميثاق الذيابي، الذي يؤدي شعائر الحج لموسم هذا العام، بأئمة الحرمين الشريفين، حتى أتقن الآذان بالمقامات الحجازية، وحققت مواسم الحج والعمرة حلمه ليصبح مشرف حملات الحج والعمرة في العراق.

ويقول ميثاق الذيابي: "استقر صوت الآذان في أذني وذهني منذ أن كنت صغيراً جداً. وتعلقت به وحلمت بأن أصبح مؤذنا عند الكبر. لم أكن أعلم ما هي أسماء المقامات المستخدمة في صوت الآذان في ذلك الوقت، لكنني عندما كبرت علمت أن أغلبها من المقام الحجازي".

يشير الذيابي الى تأثره بجميع أئمة الحرم النبوي والمكي، ويضيف: "أشعر أن الآذان الحجازي هو الآذان الحقيقي بالفعل. ولا يشبه هذا الآذان غيره وهو متميز. أشعر أنه الآذان هو الأصل والأساس".

يؤدي ميثاق الذيابي الآذان الحجازي بين الآذان المكي والآذان المدني، حتى عندما يكون في العراق، وذلك تعبيرا عن تعلقه الشديد به ويضيف: "حتى في العراق أؤدي الآذان بالمقام الحجازي خصوصا آذان المدينة المنورة".

ويقول: "أؤدي الآذان بمقام البيات العراقي، وعلى الرغم من أن المقام الماهوري متجذر في العادات العراقية ويعتمدونه في الآذان في جميع الأعياد، إلا أن للمقام الحجازي مكانة خاصة في قلبي".

الذيابي الذي يتقن أداء الآذان المُعتمدة في العراق، يوضح أنه ينتقل بشكل لا إرادي إلى المقام الحجازي السعودي خلال المشاركة في المسابقات أو رفع الآذان، ويعتبره شرفا عظيما.

ويعرب الذيابي عن محبته الشديدة لعادات أهل المملكة العربية السعودية وتقاليدها، لاسيما التراث السعودي وأصوات المؤذنين وطريقة تأديتهم للآذان بالمقامات الحجازية.  

وعن أكثر ما يقدّره في مواسم الحج، يروي الذيابي انه "يتأثر جدا بحالات خدمة كبار السن التي تبقى مطبوعة في الذاكرة الى الأبد"، ويحمد الله على حلمه الذي تحقق.